فن وثقافة

“القفطان الفاسي” موضوع شكاية لدى اليونسكو ضد السطو الجزائري

وضعت وزارة الشباب والثقافة والتواصل، بتنسيق مع المندوبية الدائمة للمغرب لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو)، بشكل رسمي شكاية لدى هذه المنظمة الدولية ضد السطو الجزائري على القفطان المغربي.

وحسب الشكاية التي وقعها محمد مهدي بنسعيد، وزير الشباب والثقافة والتواصل، والموجهة إلى أودري أزولاي، المديرة العامة لمنظمة اليونيسكو، فإن المغرب لاحظ وجود صورة لـ”نطع فاس” ضمن ملف جزائري تعتزم الجزائر وضعه لدى اللجنة الحكومية المكلفة بصون التراث غير المادي، علما أن المغرب توصل في وقت سابق إلى أن القفطان موضوع الصورة تمت سرقته من متحف يوجد بأمستردام وهو في ملكية مغربية.

وطلب المغرب، عبر هذه الشكاية الرسمية، سحب صورة القفطان المغربي مع التأكيد على أن التراث الثقافي المغربي يشكل جزءا لا يتجزأ من الهوية المغربية، وهناك تشبث كبير بين المغرب وتراثه الثقافي الحضاري.

وطالب المغرب، عبر الشكاية نفسها، بأن ملف التراث يجب ألا يخضع لأي حسابات سياسية ضيقة، والتراث المغربي سيتم الدفاع عنه عبر جميع الطرق كما لا يمكن للمملكة المغربية قبول أي استغلال لاتفاقية 2003.

كما دعت المملكة المغربية اللجنة المختصة إلى اليقظة اللازمة في معالجة ملفات الترشيح، حتى لا تتكرر عمليات السطو على التراث الثقافي للدول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى