فن وثقافة

“الجميع يحب تودا” بمهرجان “كان” السينمائي

قدّم المخرج المغربي نبيل عيوش، نهاية الأسبوع الماضي، فيلمه السينمائي الجديد “الجميع يحب تودا” في فئة “العرض الأول” بمهرجان “كان” العالمي، الذي انطلقت فعاليات دورته الـ77 يوم 14 وستمتد إلى غاية الـ25 منه.

وتجسد الممثلة المغربية نسرين الراضي الدور الرئيسي في فيلم “الجميع يحب تودا”، بعدما جدد نبيل عيوش ثقته فيها لحمل بطولة الفيلم الرابع عشر في مشواره كمخرج سينمائي، حيث تشخص دور المرأة التي تحلم بشيء واحد فقط؛ هو أن تصبح “شيخة”، وتؤدي عروضها كل مساء في حانات بلدتها الريفية الصغيرة على أمل ضمان مستقبل أفضل لها ولابنها.. غير أنها، بعد تعرضها لسوء المعاملة والإذلال، تقرر ترك كل شيء من أجل أضواء الدار البيضاء؛ لتتوالى الأحداث بعد ذلك.

ويكرم عيوش في شريطه الطويل الجديد مهنة “الشيخات” وفن “العيطة”، من خلال تسليط الضوء بعينه السينمائية على جوانب خفية ومسكوت عنها في هذا المجال عبر حكاية مؤثرة لشيخة تقاوم مجتمعيا على أكثر من جبهة لفرض الذات وضمان القوت اليومي بعيدا عن الهامش.

جدير بالذكر أن الشريط الطويل “الجميع يحب تودا” من إنتاج شركة “عليان” لنبيل عيوش بشراكة مع شركات إنتاج من فرنسا وبلجيكا والدانمارك وهولندا والنرويج، وسيتم عرضه في القاعات السينمائية المغربية بعد جولة دولية في المهرجانات الكبرى. ويعرف الفيلم، إلى جانب بطولة نسرين الراضي، مشاركة كل من جود شامحي وجليلة التلمسي وأمين الناجي وعبد اللطيف شوقي وعبد الرحيم المنياري ومونية لمكيمل وعبد الإله رشيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى